أمير الطرب العربي “صابر الرباعي” يعانق الروعة على ركح المسرح الأثري بقرطاج من خلال العودة بالجماهير لفترة التسعينات

مهرجان قرطاج الدولي

الدورة 56

صابر الرباعي

أمام شبابيك مغلقة قبل عشرة أيام من الحفل و مع حضور جماهيري غفير لعشاق “عز الحبايب ” و “مزيانة”،إحتضن المسرح الأثري بقرطاج يوم الثلاثاء 16 أوت عرض غنائي جماهيري للفنان صابر الرباعي

قدم لنا صابر الرباعي عرضا فنيا متميزا لنشر الفرح في صفوف جميع الحضور على وقع المقامات العربية الأصيلة التونسية و الشرقية.

“الي نحبه حزار و مغيار و عامل فيا

جاي ليل نهار و عندي خباره يتبع فيا “

بهذه الكلمات أستهل هذا الحفل بتفاعل كبير من الجمهور

تسلطن أمير الطرب العربي على مدى ساعتين و نصف في أدائه لوصلة غنائية تضمنت مجموعة من أغانيه القديمة التي أراد من خلالها العودة إلى فترة التسعينات و أول الألفينات على غرار “عز الحبايب “, ” ببساطة”, “مثلت الحب عليا “، ” عزة نفسي ” و “أتحدى العالم

لم يكتفي صابر الرباعي بهذا فقد أمتع جمهوره بأغاني جنريكات المسلسلات ك” صيد الريم” و ” أولاد الغول”

و تواصل التفاعل الجماهيري مع الإيقاعات التونسية من خلال الكوكتال التونسي الذي إعتدنا على سماعه في جميع حفلاته الذي يجمع بين أغاني للهادي الجويني ك”حبي يتبدل يتجدد “،”اليوم ڨالتلي زين الزين ” و “أول نظرة ” و مجموعة من أغاني علي الرياحي على غرار “قالتلي كلمة ” و “تكويت “،” بيت الشعر “

قدم صابر الرباعي تحية لتراث المنستير من خلال أغنية ” بالك تنساني “، و إلى الحضرة عبر ” بابا علي عزوز ” الذي رقص على إيقاعها الجمهور .

و كان ختام هذه السهرة الإستثنائية مع كوكتال صفاقسي يتضمن “سيدي منصور “,” يا بو عكازين “, ” بابا بحري “

الذي تفاعل معه من خلال الهتافات و الرقص على إيقاعات التراث الصفاقسي

#FIC2022

#saber_rebai

بقلم : يسر الصافي

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Back to top button