annonce Forfait tournage concert par rgrd.tn
...غادروناA la unetarab - classique oriental

وفاة الملحن الكبير حلمي بكر: رحيل يملأ الساحة الفنية بالحزن وتراث موسيقي عربي يترك بصمة لا تُمحى

بتأثر عميق وحزن يملأ قلوب عشاق الموسيقى العربية، تلقت الساحة الفنية خبر وفاة الملحن الكبير المصري حلمي بكر اليوم الجمعة، الأول من مارس 2024.
الملحن حلمي بكر، الذي عاش حياة مليئة بالإبداع والتفرد في عالم الموسيقى، قدم مساهمات لا تُعد ولا تحصى.
فقد اشتهر بقدرته على تلحين الأغاني بروح فنية متفردة، ومن بين تلك الأعمال التي خلَّدت اسمه “علي جرى”، التي لحنها لزوجته السابقة الفنانة التونسية عليا، لتصبح واحدة من أعظم الأعمال الموسيقية في تاريخ الفن التونسي و العربي.
بفقدان الملحن الكبير حلمي بكر، نفتقد لفنان قام بتلحين حوالي 1500 لحنًا لكبار المطربين العرب، منهم ليلى مراد، ووردة الجزائرية، ونجاة الصغيرة، ومحمد الحلو، وعلي الحجار، ومدحت صالح.
فمن أجمل ما لحن الراحل نذكر “على عيني يا حبة عيني ” لوردة، “مهما الأيام تعمل فينا ” لنجاة الصغيرة، “شوف الدنيا ” لياسمين الخيام، “اغضب ” لأصالة نصري، “في قلبي جرح ” لمحمد رشدي، “روحي فيك ” لعزيزة جلال و غيرهم.
بالإضافة إلى ذلك، قدم بكر 48 مسرحية غنائية بارزة مثل “سيدتي الجميلة”، “حواديت”، و”موسيقى في الحي الشرقي”. لم يكتفِ بذلك، بل قام بتلحين الفوازير، بما في ذلك فوازير المناسبات، وكان له دور في اكتشاف العديد من المواهب الصوتية المصرية.
يتركنا حلمي بكر بإرث فني يمتد عبر الزمن، ومن بين أعماله المميزة أيضًا أوبرات “الحلم العربي”، عمل يظل خالدا في ذاكرة عشاق الموسيقى.
رحيل حلمي بكر يترك فراغاً كبيراً في عالم الفن، لكن إرثه الفني سيظل حياً، يلهم الأجيال القادمة .
رحم الله الفقيد،راجين من الله أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button